Your browser does not support frames.

التاريخ: برنامج الشراكة للبيئة النظيفة (1990-2013)

fgp-logo

لقد كانت فنادق ومنتجعات فيرمونت رائدة عالميًا في مجال السياحة المسؤولة لأكثر من عقدين. خلال هذا الوقت، لقد سعينا جاهدين لتقليل تأثيرنا على كوكب الأرض من خلال برنامج الشراكة للبيئة النظيفة الحائز على جوائز فضلاً عن العديد من الأنشطة والمبادرات المطروحة على مستوى الفندق. مع النمو العالمي جاءت الحاجة إلى إعادة النظر في البرنامج ونقله إلى المستوى التالي - الإحاطة بالمشكلات الاجتماعية والاقتصادية بالإضافة إلى المسائل البيئية.

في بداية 2013، رفعت فنادق ومنتجعات فيرمونت المستوى مرة أخرى عن طريق شراكة فيرمونت المستديمة. عن طريق توسيع نطاقه واتخاذ نهج أكثر شمولاً للمسؤولية التشغيلية، يقدم البرنامج الجديد مزيدًا من التوازن حول الأولويات الاقتصادية والبيئية والاجتماعية للشركة.

التاريخ
تأسست فنادق ومنتجعات فيرمونت على أساس صلة دائمة مع الأرض والمجتمعات التي نقوم بأعمالنا بها. في 1990، ترأست فنادقنا الكندية برنامج شراكة مع غرين-- وهو التزام شامل للحد من تأثير فنادقنا على الكوكب، والذي يرافقه كتيب إرشادات حول الممارسات المستديمة الأمثل في مجال صناعة الفنادق. تطورت هذه الفلسفة الصديقة للبيئة لتصبح إحدى القيم الجوهرية لشركتنا.

إن برنامج شراكة فيرمونت البيئية يسمح لفنادقنا الصديقة للبيئة بتلبية وتخطي توقعات الضيوف حول الاستمرارية التشغيلية. لقد ركزت على التحسينات في إدارة النفايات، والحفاظ على الطاقة والمياه في منشآتنا، وبرامج مبتكرة للتواصل مع المجتمع تشمل شراكات ومجموعات محلية.

قام برنامج الشراكة للبيئة النظيفة الذي تم تنفيذه بواسطة فرق غرين على مستوى المنشأة بدعم جهود فنادقنا الصديقة للبيئة للاستدامة والتي تشمل كل شيء من إعادة التدوير وتحويل النفايات العضوية في مطابخ الفندق إلى إعادة التجهيز بإضاءة موفرة للطاقة. وتوجد مبادرات أخرى تشمل إعادة توزيع الطعام والبضائع المنزلية إلى المحتاجين، وشراء مصادر الطاقة صديقة البيئة واستغلال تكنولوجيا الطاقة المستديمة.

برنامج المشاريع المتميزة بالابتكارات البيئية (قد تطور الآن إلى برنامج مسؤولية فيرمونت (Fairmont CAREs) كان مصممًا لتركيز جهودنا على مبدأ "التفكير عالميًا والعمل محليًا". وفرت هذه المشاريع تجارب سفر فريدة والتي شجعت على تفاعل وتعلم النزيل، وتشمل الأمثلة الوعي بالهواء النظيف في كاليفورنيا، وحماية الشعاب المرجانية في هاواي، والجهود الدولية للحفاظ على الأجناس المعرضة لخطر الانقراض، على سبيل المثال حوت شمال الأطلسي الصائب، والصقور الجوالة، والسلاحف البحرية. من خلال برنامج الشراكة للبيئة النظيفة، شاركت فنادقنا أيضًا في الجهود لمواجهة تحطيب الغابات الجائر، والحفاظ على الأنهار، بالإضافة إلى تطوير المساحات الخضراء والطرق. برنامج المشاريع المتميزة بالابتكارات البيئية لا يزال موجودًا، لكنه مع ذلك تطور إلى برنامج مسؤولية فيرمونت (Fairmont CAREs).

لقد حظي فيرمونت بشرف العمل مع شركاء ومؤسسات عظيمة مثل وكالة الحماية البيئية في الولايات المتحدة (برنامج ENERGY STAR®)، ورابطة فنادق كندا (برنامج التصنيف البيئي Green Key)، ومعهد بامبينا للتنمية المناسبة. انضم فيرمونت إلى تحالف التراث العالمي، وهي مبادرة ريادية في الصناعة تأسست بشكل مشترك من جانب Expedia® وصندوق الأمم المتحدة للترويج للسياحة المستديمة والتوعية بمجتمعات ومواقع التراث العالمي. بالإضافة إلى التشديد على التزامنا نحو البيئة، فإن هذه التحالفات تساعد على الترويج لتجارب فيرمونت البيئية المتميزة، ومشاركة رؤيا فيرمونت بينما نسعى إلى تحقيق السياحة المستديمة وممارسات السفر المسؤولة.

مع أكثر من 50 فندق مميز صديق للبيئة و23,000 غرفة فندقية حول العالم، تواصل فيرمونت القيادة كمثل أعلى يحتذى به مع برامج مبتكرة. كان التزام فيرمونت التام بتوسيع برنامج الشراكة للبيئة النظيفة هو الذي أدى إلى تطوير برنامج شراكة فيرمونت المستديمة. توفر شراكة فيرمونت المستديمة الآن إطار العمل الذي تعمل من خلاله فنادق ومنتجعات فيرمونت في جميع أنحاء العالم.

© 2016 فنادق فيرمونت رافلز (FRHI). جميع الحقوق محفوظة.